الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 همسة رعب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: همسة رعب   الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 4:53 pm

همسه رعب (الحلقه الاولى)

فى بدايه الامر يمكننى ان اعرفكم بها جميله متحرره لبقه ومطلعه لاتؤمن
بالخرافات....................تلك شخصيه سالى كانسانه طبيعيه تفكر وتزن
الامور بعقلها ولها ارائها الخاصه حتى جد عليها شىء شىء مخيف ومرعب كابوس
لاتريد ان تفيق منه كانت سالى تفكر ولا زالت تفكر ولكن بطريقه اخرى

جلست تشاهد برنامجهاالمفضل فريندس وتضحك على احداثه التى تحلو لها فجأه
سمعت صوت ارتطام خلفها مباشره التفتت لكى ترى ماحدث ولكن لاشىء هييءلها ان
ماسمعت هواجس ليس اكثر وعادت لتنظر للتلفاز مره اخرى وجرفتها احداث
البرنامج وللمره الثانيه صوت الارتطام وبعده مباشره صوت زحزحه شىء ما ثقيل
انتاب سالى الرعب فوقفت ولن ترى الا المطبخ المظلم خلفها ورخامته تلمع فى
الظلام تحركت لتضىء الانواروعند تحركها رأت خيال يتحرك خلفها ناحيه
التلفاز التفتت فلم تجد شىء مادى يؤكد انها لاتهذى خطر لها خاطر ابتسمت له
ثم ذهبت بسرعه الى غرفه اختها الصغرى دانا ولكن وجدتها مستغرقه فى النوم
ذهبت اليها وحركتها بهدوء ولكن من الواضح ان دانا لا تصطنع النوم ابتسمت
مره اخرى واتجهت لحجره اخيها باسم ذو العشر سنوات على انه هو الذى يلعب
معها فتحت باب الحجره ولكن صدمها ان باسم مستغرق فى النوم هو الاخر اذن
فمن يلعب معى الان هل امى او ابى لااعتقد ذلك هل كلبهاماكس انه فى الحديقه
ينام فى بيته بالتاكيد انه لايوجد صوت لايوجد شىء كل الصوت وهم لااكثر
صممت على ان تكمل برنامجها ولاتستسلم لخيالات ذهبت وجلست على الاريكه فتحت
التلفاز ولكن لحظه الم تتركه مفتوح لماذا هو مغلق الان؟ " لالا اغلقته نعم
اغلقته بنفسى" حدثت نفسها بذلك لتبعد اى افكارغريبه عن راسها وعندما فتحت
التلفاز وجدت ان البرنامج قد انتهى واخذت تدور بجهاز التحكم على القنوات
فوجدت فيلم يبدو انه مشوق لمصاص دماء يطارد اسره ثم ينقض على فتاه صغيره
ليغرز انيابه الحاده فى عنقها الرقيق الصغير " يااااه انه مشهد مرعب حقا "
غيرت سالى القناه ثم سمعت الزحزحه مره اخرى التفتت بسرعه لتكتشف مصدر
الصوت ولكن لاشىء تجاهلت ذلك وعادت لتنظر للتلفاز واذا بمشهد الفتاه ومصاص
الدماء ذلك افتحت عينيها فى دهشه الم تغيرتلك القناه نعم غيرتها انا وانتم
نعلم ذلك .............

ارتسم فى عينا سالى خوف واضح من ماذا؟ لاشىء رات الفتاه فى تلك اللحظه ان
تذهب للنوم افضل لها " يبدو انى ارهقت نفسى اليوم فى العمل" اغلقت التلفاز
ثم همت بالوقوف وقبل تقف سمعت صوت ماكس فى الحديقه كان يعوى ويرطم نفسه فى
بيته الحديدى المغلق وهو ينبح باعلى نباح -سالى : ماذا صابه؟ ودون ان تفكر
خرجت لتلقى نظره على كلبها المنزعج

كان منتصف الليل والظلام حالك فى الحديقه هبطت درجات السلم فى هدوء تكاد
لاترى قدميها " يجب ان يهتم ابى باضاءه الحديقه" ولكن لحظه لايوجد اى
زوبعه فى الخارج كما كانت تسمع فى الداخل لانباح لا عواء لاارتطام لااى
شىءيبدو من ضوء القمرالخافت المنعكس على بيت ماكس انه نائم نوم هادىء ما
ذلك ؟ خطوت حتى وصلت الى البيت لتفتحه وتجسى على ركبتيها امام كلبها
النائم فمسحت بكفها على شعره الذهبى الكثيف قالت فى شرود وكأنها تحدث
نفسها" اكنت تعوى ام انه الخيال الجامح لدى؟" وهى فى شرودها شعرت بشىء
غريب امامها مباشره انه حذاء جلدى عتيق رفعت عينيها لتجد شخص يقف يرتدى
ستره سوداء طويله ويضع قبعه تخفى ملامحه ولكن سالى لم تعطى لنفسها فرصه
للتأمل فركضت ركضت كما لم تركض فى حياتها اصتدمت فى اشياء لاتعرف كنهها
ولكنها لم تتوقف ولم تنظر خلفها صعدت السلم و..........تعثرت عليه ولانها
ترتدى شورت قصير جرحت وسال الدم من قدميها النحيلتين " اللعنه" شعرت
بقشعريره تجرى فى ظهرها وتجرأت بالنظر للخلف ولكنها لم تجد ذلك الشخص
وكانه اختفى لايوجد احد دخلت المنزل وهى تفكر هلى جنت ام ماذا حدث؟ "ايحدث
ذلك فعلا ام يخيل لى ؟" " أكان ذلك الشخص لصا ام ................شبح"
وكانت المفاجأه بالداخل انه التلفاز انه الفيلم نفسه والطفله نفسها ومصاص
الدماء نفسه..............
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: همسة رعب   الثلاثاء نوفمبر 13, 2007 4:53 pm

اللعنه ماذا يحدث؟" قالت سالى تلك الجمله ويكاد رأسها ان ينفجر مما يجرى
لها انه مخيف الى اقصى الحدود وان ابعد شىء تفكر فيه سالى ان يحدث ذلك لها
.انه لمبدأ متعارف عليه هو (كل الحوادث يمكنها ان تحدث لغيرى ولكن لا تحدث
لى ) وهتفت بصوت مسموع وهى متجهه نحو التلفاز " يكفى هذا يكفى" واخذت تضرب
بيديها على التلفاز قائله"اغلق ايها اللعين اغلق " انتهت من الضرب ووقفت
تلهث ثم شعرت بشىء ناعم يتحسس اسفل قدميها انتفض جسدها وقفزت ثم نظرت
تلقائيا خلفها فاذا به..........مـاكس "اه ماكس نسيت ان اغلق الباب" اتجهت
نحو الباب لتغلقه شعرت بالم خفيف فى ركبتها فتذكرت امر الجرح واخذت تعالجه
بهدوء وقررت ان تنهى تلك الليله بالنوم.

استلقت سالى على فراشها واخذت تمعن التفكيرفيما حدث وبدى لها ان ماهو الا
بضع امور من نسج خيالها المريض ولكن إذا كان ذلك مجرد خيال اذاًًً فهى قد
جنت "امن الممكن ان يكون لص؟" "ولكن ماحدث فى المنزل ليست اعمال لص ابدا
.......واللص الذى رأيته فى الحديقه هو نفسه الذى فتح التلفاز من داخل
المنزل كيف ومن اين دخل ؟" كل التساؤلات طرحتها سالى على عقلها ولكن تركت
سؤال واحد فقط تركته لانها تريد ذلك " اشباح؟" ليست من تلك النوعيه التى
تسند كل كبيره وصغيره إلى الاشباح بل وانها لاتؤمن بأى من ذلك وتسميها
"خرافات" وتلوم امها اذا تحدثت عن اى شىء يتعلق بذلك ومعارضه له بشده كيف
هى الان تفكر بتلك الطريقه؟ مضت تفكر فى الاشباح تفكر فى الفيلم ومصاص
الدماء ..عنق الطفله ..الثقبين ..الدماء كل ذلك مر امام عينيها حتى اخذها
النعاس .. والنعاس هو اكبر شبح يستولى على النفس البشريه ويأخذها الى عالم
اخرعالم غامض مثير ومخيف ...................." اين انا؟"تسائلت سالى وهى
تنظر بعينين خائفتين حولها تتبين المكان . كانت اشبه بغرفه ضيقه نعم غرفه
وذلك اذا لم تكن...مقبره اللون الاحمر هو المسيطر هنا اصوات غريبه تاتى من
اسفل اصوات وكأنها من عالم اخر صراخ عويل عواء ذئب ضرب رصاص فجأه دخل رجل
الغرفه او المقبره اى كان اسمها رجل طويل يرتدى ستره سوداء طويله و قبعه
تخفى ملامحه ولم يبدى اى اشاره بانه يراها ولكن يكفى انها تراه تحرك الرجل
ليأتى ومعه فتاه مرعوبه بكل مابالكمه من معانى تصرخ تتوسل اليه بنظره
تستحق الشفقه كان يمسكها من شعرها ويرفعها لاعلى وكأنه يحملها من خصلات
شعرها دس الرجل يده فى جيب سترته واخرج سكين طويل حاد يلمع فى ظلام الحجره
لمعه حمراء وهو اللون السائد فى المكان نظرت سالى الى حد السكين ونظرت
للفتاه التى تستسلم بدون اى دفاعات غير نظراتها الزائغه المتوسله للرجل
وصراخها الذى لايجدى شيئا اتجه الرجل بالسكين نحو عنق الفتاه صرخت الفتاه
صرخه عاليه تزلزل ثقبى اذنا سالى تحرك الرعب فى قلبها تركزت عينيها على
الدم الخارج من عنق الفتاه المسكينه وكانه نافوره صرخت سالى ولكن الصراخ
لايخرج من حلقها لماذا لاتتحرك لتنقذ الفتاه؟ لماذا لاتنقض على ذلك الرجل
؟ لماذا هى لاتحرك ساكنا ؟ لماذا لا تستطيع الصراخ؟ يداها لاتتحركان
قدماها لاتتحركان .....انها تزحف! نعم تزحف شعرت بأن انفاسها متضاربه
لاتكاد تخرجهما .. تختنق شىء ما يضغط على عنقها ! ضحكه كابوسيه انه الرجل
يضحك عليها وهى فى تلك الحاله التى يرثى لها "لا لا لا"............افتحت
عينيها فجأه وكل جسمها ينتفض لترى ...سقف حجرتها نعم انها فى حجرتها كانت
تلهث وجبينها يتصبب عرقا جسدها كله يغرق فى العرق "انه كابوس حمداً لله
مجرد حلم سخيف اعوذ بالله من الشيطان الرجيم" اخذت تحرك اطرافها لتتاكد
انها بخير وطبعا تشعر بشعور سييء كما هو الحال دائما بعد الكوابيس تعيش في
الكابوس وتتخيل احداثه وتغلق عيناك خوفا لتستغرق مره اخرى فى النوم......
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sokarlw
مدير المنتدى
مدير المنتدى


ذكر عدد الرسائل : 767
العمر : 26
اوصف نفسك : مجرد انسان
ناديك :
المزاج :
تاريخ التسجيل : 21/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: همسة رعب   الجمعة نوفمبر 23, 2007 7:41 am

مشكوووووووووووووووووووووووره
على
الموووووضوع الرائع

_________________
مع تـــــــــــــــــــحياتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://al-rad.1fr1.net
اخ
عضو نشط
عضو نشط


ذكر عدد الرسائل : 58
تاريخ التسجيل : 29/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: همسة رعب   الجمعة نوفمبر 23, 2007 8:00 pm

شكرا على القصة الرائعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: همسة رعب   الإثنين ديسمبر 03, 2007 3:29 pm

عفوا .. اند ثانكس
علـى المرور
***********
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
النجم-7
عضو ذهبي
عضو ذهبي


ذكر عدد الرسائل : 317
تاريخ التسجيل : 24/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: همسة رعب   الإثنين ديسمبر 03, 2007 3:31 pm

مشكوره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://forums.mbc.net/forumdisplay.php?f=95
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: همسة رعب   الثلاثاء ديسمبر 04, 2007 5:45 pm

مشكرررررررررره قصه رائعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
همسة رعب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الفئه الأدبيه :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: